لقاء الكلاسيكو اليوم.. “صحيفة آس الإسبانية”: كلاسيكو البيرنابيو اليوم الأحد قج يكون الأخير لسبع لاعبين أو أكثر

فمن المقرر بان تقوم أرض استاد سانستاجو بيرنابيو اليوم الأحد بإستقبال مواجهة الكلاسيكو المنتظرة بين قطبي أسبانيا ريال مدريد وبرشلونة, وذلك فى ضمن منافسات مسابقة الليجا.

حيث قامت الصحيفة الإسبانية “أس” برصد قائمة تقوم بضم أسماء من لاعبي الفريقين مشيرة إلي ذلك بإحتمالية أن هذا الكلاسيكو من الممكن بأن يكون الأخير لهم.

ففي صفوف النادي الملكي ريال مدريد, من الممكن بأن يكون لقاء الكلاسيكو هذا يمثل لقاء الوداع للاعب الكوستاريكي كيلور نافاس حرين عرين الميرنجي, وذلك لوجود أنباء عن ضم ديفيد دي خيا من نادي مانشستر سيتي, أو تيبو كورتوا من تشيلسي.

بجانب اللاعب نافاس, نجد أيضا يتشارك معه نفس المصير الثنائي خاميس ردوريجيز وألفارو موراتا فى ظل الأنباء التى يتم تداولها مؤخرا برغبتهم فى القيام بالرحيل بسبب الجلوس الدائم على مقاعد البدلاء.

هذا بالإضافة إلي ثنائي الدفاع بيبي ومواطنه فابيو كوينتراو, حيث نجد بان تعاقد الاول سوف ينتهي مع نهاية الموسم الجاري, ويقترب من منافست الدوري الصيني (على الرغم من تأكيده سابقا بانه يأمل بأن يستمر فى صفوف النادي الملكي), أما عن كوينتراو فقد أصبح خروجه من بوابة سانتياجو بيرنابيو شبه مؤكد, إلي جانب اللاعب البرازيلي دانيللو.

وقامت الصحيفة الإسبانية أيضا بإدراج ام كلا من إيسكو وأسينسيو, ولكن إيسكو قد سبق وقام بالتصريح مؤخرا بانه يقوم بالإعتزام البقاء ولن يقوم بمغادرة صفوف النادي الملكي, في حين بأن اللاعب زيدا قد قام ببدأ الإعتماد على أسينسيو بإشراكه بديلا ومنحه الفرصة فى المواجهات الأخيرة للفريق وبالفعل نجح اللاعب فى ان يقوم بإثبات فاعليته.

وننتقل إلي صفوف نادي برشلونة, حيث من المؤكد بان لقاء الكلاسيكو الأخير للمدير الفني لويس إنريكي للبلوجرانا والذي يقوم بترك متهمه مع نهاية الموسم الحالي, أما بالنسبة للاعبيه, فيتأتي اللاعب التركي أردا توران فى المقدمة, حيث نجده يقترب من الإنتقال إلي آرسنال الإنجليزي بنسبة مؤكدة وفقا للصحيفة.

هذا وقد قامت الصيحفة أيضا بطرح إسم جوردي ألبا والذي يعاني من قله المشاركات, هذا بالإضافة إلي مجموعة لاعبين تحوم الشكوك حول شكل مستقبلهم مثل كلا من خافيير ماسكيرانو، آندريس إنييستا، وكذلك جيرمي ماثيو.

 

وزارة التعليم السعودي تكشف حقيقة خبر “تقديم الإختبارات النهائية” قبل شهر رمضان

صرحت مصادر صحفية سعودية بان مبارك العصيمي, المتحدث بإسم وزارة التعليم قام بالتاكيد بان الإختبارات النهائية للفصل الدراسي الثاني من هذا العام الدراسي سوف تتم فى الوقت المحدد لها ألا وهو شهر رمضان القادم.

وقام بالإيضاح تعليقات طلبات البعد من التربويين بتقديم عملية الإختبارات النهائية إلي شهر شعبان “لا يوجد لدي وزارة التعليم السعودية أي توجيه لكي يتم إعادة برمجة المواعيد المحدد والمعتمدة للتقويم الدراسي للعام الدراسي الراهن” وذلك فقا لما ورد فى صحيفة عكاظ السعودية.

وأما عن فتح التقديم لحرقة النقل الخارجي فقد قام العصيمي بالتأكيد بأنه لم يتم تحديد موعد بدء تسجيل الطلبات للنقل الخارجي للمعلمين والمعلمات حتي الآن”.

وزارة التعليم السعودية تحسم الجدل بخصوص تقديم الإختبارات النهائية قبل رمضان

قام أحمد العيسي, وزير التعليم السعودية, بنفي تقديم موعد الإختبارات النهائية للفصل الدراسي للعام الحالي, حيث قام بالتأكيد بان جميع الإختبارات سوف يتم إجرائها فى الموعد المحدد لها خلال شهر رمضان المبارك, ولا توجد نيه للعمل على تقديمها.

أيضا قامت وزارة التعليم السعودية بالتأكيد على الحساب الرسمي لها على موقع التواصل الإجتماعي تويتر بالتأكيد على عدم وجود أي نيه لتقديم عملية الإختبارات النهائية للفصل الدراسي للعام الحالي والتى سوف يتم البدء فيها فى خلال شهر رمضان المبارك.

هذا وكانت قد انتشرت على مواقع السوشيال ميديا خلال الأيام السابقة شائعات تفيد بأن الوزارة تقوم بدراسة تصريح يقضي بأن يتم تقديم توقيت الإختبارات.

إحتفال جوجل بيوم الأرض العالمي

يوم الأرض العالمي هو يوم مخصص لكي يتم من خلال لفت إنتباه مختلف الأنظار لما يتم إرتكابه من اضرار تلحق بالبيئة الخاصة بنا, ولذلك فقد قامت بعض المؤسسات والشركات العالمية بتحديد يوم ٢٢ من شهر أبريل من كل عام بان يتم الإحتفال بيوم الأرض فيه, كما أنهم قاموا بتسمية هذا اليوم بإسم  يوم الأرض العالمي.

ومن الجدير ذكره بان الشركة العالمية المتخصصة فى عمليات اليحث جوجل قامت بتغير الشعار الخاص بشركتها إلي شعار آخر اليوم بمناسبة يوم الأرض العالمي فى إطلاله منها بالتضامن مع مشاكل البيئة من حولنا.

ويرجع سبب الإحتفال بهذا اليوم هو وقوف أكثر من عشرين مليون شخص بالتظاهر فى الشوارع معترضين لما يحدث فى البيئة من خراب وتدمير لجميع عناصرها الأساسية من ماء وتربة وهواء.

إعلان النادي الهلال جاهزيته لمباراته القادمة أمام الشباب غدا الخميس

قام الفريق السعودي الأول لكرة القدم, نادي الهلال الأزرق, بالإعلان بأنه قام بإقفال صفحة تحضيراته الميدانية فى إطار استعداده لمواجهة مضيفه “الشباب” فى تمام الساعة التاسعة إلا الربع بتوقيت المملكة العربية السعودية من مساء اليوم الخميس, والتى من المقرر بان يتم خوضها على أرض ملعب استاد الملك فهد الدولي فى مدينة الرياض, فى ضمن لقاءات الجولة الرابعة والعشرين من منافسات دوري جميل للمحترفين.

وقد شهدت تلك الحصة التدريبية تركيز مدير الجهاز الفني الأرجنتيني لنادي الهلال السعودي “رامون دايا” التركيز الكبير على النواحي التكتيكية, إلا إذ بدات بعدد من التدريبات الفنية, قام “دياز” بعدها بالشروع فى تطبيق عدد من الجمل التكتيكية التى يود أن يقوم بإنتهاجها فى هذا اللقاء, فرض بعدها مناورة على كامل مساحة الاستاد.

وتم إختتام الحصة التدريبية بتفكيك العضلات, فى وسط متابعة سمو الأمير نواف بن سعد رئيس مجلس إدارة النادي, وعدد من أعضاء مجلس الإدارة, والمحترف البرازيلي فى فريق الهلال سابقا “مارسيلو تفاريس”.

وقام لاعبو الفريق بعد إنتهاء الحصة التدريبة بالدخول إلي معسكر الامير هذلول بن عبدالعزيز فى مقر النادي, تأهبا لخوض لقاء يوم الغد بأمر الله.

الهلال السعودي يغلق ملف “جميل” ويستعد للمباراة القادمة أمام الوحدة

قام الفريق الهلالي السعودي بالإقتراب الشديد من تحقيقه لقب دوري جميل للمحترفين, وذلك بعد ان قام بتحقيق الفوز على فريق الرائد يوم الأول من الأمس الخميس, فى منافسات الجولة 22 وتحقيق النقاط الثلاثة ووصوله إليه النطقة 56 , ونجد بان هذا الهدف قد جاء بعد غياب خمسة مواسم, حيث نجد الآن بأن الهلال تبقي أمام أربعة مباريات فقط, ويحتاج إلي خمس نقاط من الجولات القادمة لكي يتم تتويجه باللقب رقم 14 فى تاريخه, بدون أن يتم النظر إلي نتائج الفرق الأخري التى تقوم بمنافسته.

وقد شهدت مباراة الهلال والرائد رفع الجماهير الهلالية المتواجدة فى أرض الملعب أثناء اللعب لافتات تحمل إسم وصور النجم الهلالي ياسر الشمراي, وهو اللاعب الذي قام بإجراء عملية تمزق الوتر الأمامي فى الركبة قبل أيام, وتمنوا من خلالها بأن يقوم بالعودة مرة أخري بعد هذه الإصابة نجما لامعا كما هو المعروف عنه.

ومن جهته, فقد قام رئيس نادي الهلال السعودي عبد  الرحمن النمر, بعد فوز فريقه على الرائد, بالتأكيد على أن تحقيق هذ الفوز يعتبر الأهم فى هذا الموسم, حيث قام بإعطار الفريق الأريحية الكبيرة فى المباريات المتبقية من الدوري, حيث قال “كلما اقترب الحسم يزادا الضغط بشكل كبير على اللابين كون الفريق يقوم بمقاتلة ثلاث جبهات, فإستمرار الضغط يسبب الإرهاق والتعب للاعبين ولكن لدينا مدرب يعي ذلك بشكل جيد وقام بترتيب جميع جسابته لهذا الأمر”.

ومن جانب آخر, فقط قام فريق الهلال السعودي يوم أمس مساءا بإستئناف تدريباته الإعتيادية, فى إطار الإستعداد لمرااة الفريق يوم الغد الإثنين أمام فريق الوحدة الإماراتي فى ضمن منافسات الجولة الرابعة من البطولة الآسيوية, وقام اللاعبون المشاركون بصفة أساسية فى مباراة الرائد تدريبا استرجاهيا, فيما قد قام بقية اللاعبين بتأدية مرانا ترمز فى مجمله على النواحي الفنية واللياقية, واللعب من لمسة واجدة, وقام بإختتام التدريبات بمناورة على جزء من مساحة أرض الإستاد.